المؤتمر الدولي الأول للاستراتيجيات والبرامج العالمية الحديثة في البحث العلمي وإدارة المؤسسات التعليمية

(نحو برامج أكثر احترافية لصناعة البحث العلمي)
٢٣-٢٤ آذار/ مارس 2019

  • رسالة المؤتمر
  • اهداف المؤتمر
  • محاور المؤتمر
  • تواريخ مهمة
بينما تطور الكثير من المؤسسات التعليمية من قدراتها عبر التحديث المستمر لأنظمة عملها ومساقاتها التعليمية بما يحاكي التسارع الحاصل في مضمار العلوم والتقنيات المعززة من دور الإنسان في صناعة وسط أكثر راحة للمجتمع الإنساني، نجد أن تخلف أنظمة التعليم في دول ومؤسسات أخرى يوحي بمخاطر لا تحصى ليس من أقلها تأخر جزء من المجتمع الإنساني عن دائرة التحضر والرُقي المنبعثين من وهج تفعيل مخرجات العلوم والمعارف الإنسانية الحديثة وتطبيقها في واقع الحياة
يفيد جملة ما تقدم بضرورة معالجة جذور الإشكالية المذكورة عبر اتجاهات واستراتيجيات متعدد من أبرها التوعية بمخاطر تأخر أي جزء من المجتمع الإنساني وتصميم أنظمة علمية متطورة تضاهي أنظمة التجارب المؤسسية المتقدمة بما يخدم أهداف البحث العلمي
من هنا تأتي الحاجة إلى " مؤتمر الاستراتيجيات والبرامج العالمية الحديثة في البحث العلمي وإدارة المؤسسات التعليمية" سعياً لتوفير قدرة استشرافية لإيجاد الفرص أو استثمار المتاح منها وفق ما يوفره المؤتمر من معلومات ومقترحات ومشاريع تعرضها الورقات العلمية وكلمات الخبراء والمتخصصين من المشاركين في فعالياته، ومن هنا ندعو كل من يجد نفسه معنياً بموضوعات هذا المؤتمر من خبراء ومتخصصين إلى الانضمام إلينا والمشاركة في إيجاد استراتيجيات جديدة ومبتكرة أو التعرف عليها في مجال تخصصهم بهدف تطويرها والمشاركة في تنفيذها . ومن المتوقع أن توفر هذه المشاركة بالإضافة إلى ما تقدم؛ الأسس المتينة لمشروعات مشتركة بين الخبراء والمتخصصين في مجال خدمة مجتمع العُلماء والباحثين بطريقة أفضل عبر هذا الحدث العلمية.
تشجيع الدراسات العلمية الاستشرافية الجادّة في مجال الاستراتيجيات العالمية الحديثة للبحث العلمي

دراسة وسائل ترقية عمل المؤسسات التعليمية بما يحاكي التجارب العالمية المتقدمة ومحاولة إضافة كل ما هو متقدم في هذا المجال

تحديد قواعد قياس القيم المؤسسية الخاصة بالتعليم لغرض وضعها قيد التنفيذ في أية استراتيجيات مخصصة لتطوير هذه المؤسسات

دراسة واستعراض وسائل وأنظمة البحث العلمي المُعاصرة وتأثيرها في المساقات الدراسية لمختلف المراحل التعليمية وكذلك في عمل المؤسسات التعليمية

دعم الدراسات الاستشرافية والتنبؤية الخاصة بمستقبل البحث العلمي وآفاقه

بتشجيع الشراكات الاستراتيجية لمشاريع علمية تخدم جودة البحث العلمي وتراعي أحدث الاستراتيجيات العالمية للبحث العلمي.
المحور الأول: دراسة الحالات المتقدمة في مجال تطوير البحث العلمي

المحور الثاني: نقد ومعالجة الحالات السلبية في مجال البحث العلمي

المحور الثالث: تعزيز قيمة التطوير في مجال البحث العلمي وعمل المؤسسات التعليمية

المحور الرابع: قواعد ومقاييس مقترحة لضبط استراتيجيات تطوير البحث العلمي

المحور الخامس: وسائل وآليات هندسة البرامج والخطط التعليمية بما يحاكي التجارب المتقدمة ويضيف إليها

المحور السادس: دور الدراسات الاستشرافية والتنبؤية في تطوير برامج التعليم والتعليم العالي وترقية عمل الإدارات التعليمية

المحور السابع: أهمية الشركات علمية في تمتين المخرجات المنشودة من البحث العلمي

المحور الثامن: أهمية البحث العلمي في تطوير الخدمات والخيارات المؤثرة في تنمية المجتمعات الإنسانية

المحور التاسع: وسائل تفعيل البحث العلمي المعاصر في تحقيق المساهمة والمشاركة المجتمعية

المحور العاشر: تنوع الثقافات وأثره في تعزيز وترقية البحث العلمي

المحور الحادي عشر: مفهوم الذكاء الصناعي وأثره في تطوير نتائج البحث العلمي

المحور الثاني عشر: دور التقنيات الرقمية الحديثة في خدمة البحث العلمي وتحقيق أهدافه المتعددة

المحور الثالث عشر: تكافؤ الفرص وتأثيره في مستوى مخرجات البحث العلمي

المحور الرابع عشر: علاقة التلازم بين البحث العلمي ومناخ الإبداع، من منظور المؤسسات التعليمية الدولية

المحور الخامس عشر: أنظمة الحوافز المؤثرة في ترقية البحث العلمي وتنمية مهارات إدارات المؤسسات التعليمية

المحور السادس عشر: دراسات مقترحة ومقارنة لحاضنات الإبداع وتأثيرها في اتجاهات البحث العلمي ومستوياته

يجب أن يتقيد البحث بأحد هذه المحاور؛ لتجنب الاعتذار عن اعتماده وقبوله في أعمال المؤتمر
٢٣-٢٤ آذار/ مارس 2019